نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية يهنئ فخامة رئيس الجمهورية بالذكرى الـــ 52 للاستقلال الوطني في الـ 30 من نوفمبر المجيد

أخبار الوزارة

نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية يهنئ فخامة رئيس الجمهورية بالذكرى الـــ 52 للاستقلال الوطني في الـ 30 من نوفمبر المجيد

الوقت 2019-11-29 19:13:19
نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية يهنئ فخامة رئيس الجمهورية بالذكرى الـــ 52 للاستقلال الوطني في الـ 30 من نوفمبر المجيد
وزارة الداخلية اليمنية عدن / وزارة الداخلية :

رفع نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد بن أحمد الميسري برقية تهنئة إلى فخامــة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحـــة وإلى كافـــة أبناء شعبنا اليمني العظيم في الداخل والخارج بمناسبـــة الذكرى الـ 52 للاستقلال الوطنــــي 30 نوفمبر المجيد .

وقال معاليه " يسعدني ويطيب لي ونيابة عن كافة منتسبي وزارة الداخلية قادة وضباط وصـــف وجنود في عموم أجهزة الشرطة والأمن أن أتقدم لفخامتكم بأسمى آيــــات والتهاني والتبريكات بمناسبة حلول الذكرى الـ52 لعيد الاستقلال الوطني في الثلاثين من نوفمبر المجيــد والذي توج برحيل آخر جندي بريطاني من مدينة عدن الباسلة " ثغر اليمن الباسم وقلعة الثوار والمناضلين " ولا يسعني في هذه المناسبـــة العظيمــة والخالدة ومن خلالكم إلا أن أهنـــئ شعبنا اليمنــي في الداخل والخارج بهذه المناسبة الغالية في قلوبنا جميعا والتي من خلالها نستلهم العبر والدروس لإرادة الشعوب التي لا تقهر وان مصير الغزاة الرحيل ويبقى الوطن بقادتـه ومناضليه وشرفاءه الذين ناضلوا وضحوا في سبيل الحرية والعيش بكرامة في وطنهم ومن أجل حماية أمنه واستقراره دون وصاية من أحد .

واستطرد وزير الداخلية في تهنئته لفخامة الرئيس بالقول: " أسمـــى آيــات التهاني والتبريكات نرفعها لفخامتكم بمناسبة الذكرى الـ 52 لعيد الجلاء المجيد، وهي المناسبة العظيمـة التي ظلت وما زالت عالقة في عقول وقلوب أبناء شعبنا والتي نال فيها جنوب اليمن الاستقلال من أعتــــى ترسانة عسكرية تمتلكها الامبراطورية العظمى " بريطانيا " التي لا تغيب عنها الشمس".. مـؤكدا بأن الـ 30 من نوفمبر هو ثمرة نضال استمر ما يقارب الاربعة أعوام منذ انطلاق الثورة في الـ 14 من اكتوبر المجيدة العام 1963م.

وأضاف معاليه بأن التاريخ يعيد نفسه من جديد فالوطن اليوم هو الوطن والملحمة البطولية هي ذاتها فأبناء شعبنا الذين يخوضون اليوم ملاحم بطولية يقدمون فيها التضحيات الجسام بدمائهم الزكية وبكل ما يملكونه من غال ونفيس لمواجهة الانقلاب واستعادة الدولة الشرعية من براثـن الميليشيا الانقلابية الحوثية المدعومة من إيران هم ذات الأبناء والأحفاد لأولئك المناضلين الشرفـاء الذين خاضوا ملاحم التضحيــة والفـــداء وتحرير الوطـن في مطلع ستينيات القرن الماضي بقيـام ثورتي الـ ٢٦ من سبتمبــر العـــام 1962م و الـ 14 من أكتوبـــر العــام 1963م والتي توجـــت بالاستقلال الوطني الناجز في الثلاثين من نوفمبر العام 1967م ورحيل آخر جندي بريطانـي من عدن.

وقال معاليه "وها نحن اليوم نحتفل بالذكرى الــ52 لعيد الاستقلال الوطني الـ ٣٠ من نوفمبر المجيد والوطن يمر بمرحلة استثنائية ومعقدة تتطلب تكاتف كل الجهود ورص الصفوف وتسخير كل الامكانيات لطرد المليشيات الحوثية الايرانية التي عبثت ولا تزال تعبث بمقدرات الوطن ومكتسباته وعلينا أن نتذكر التضحيات الجسام والملاحم البطولية التي قدمها أبطال الجيش الوطني والأمن والمقاومة الشعبية في مواجهة الميليشيات الحوثية المتمردة والخارجة عن القانون , ونؤكد لفخامتكم ان الانقلاب سينتهى إلى غير رجعه وسيتحرر كل اليمن وبسواعد الابطال وفي ظل قيادتكم لاستعادة الدولة واستكمال المسيرة المظفرة التي يقودها فخامتكم لتأسيس وبناء الدولة اليمنية الاتحادية التي أصبحت حقيقة بارزة وواقعا ملموسا اليوم والتمسك بالحوار مع كافة الأطراف وفق المرجعيات الثلاث 

وأختتم الوزير الميسري برقيته التأكيد على العهــد والوفـــاء والاخلاص للثــــورة والجمهوريـــة والوحــدة والديمقراطية ولفخامتكم، والتأكيد على التسوية السياسية القائمــــة على المرجعيات الأساسية والمتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجـات الحوار الوطني ودعــم اتفاق الرياض باعتبارها السبيل للوصول للسلام الدائم للحل في اليمـــن وسنظـــل أوفيــــــاء للقســـم الذي اقسمناه، والاصطفاف خلف فخامتكم وأوفياء للدمـاء التي سالت ولا تزال في طريــق التحرر من كــــــل براثن الكهنوت والطغيان لتبقى ثورتي الـ 26 من سبتمبر و الـ 14 من أكتوبر والتي توج في الـ 30 من نوفمبر المجيدة، خالدة جيلا بعد جيل.

"عاشـــت الجمهورية اليمنية والمجد لليمن والشعب والخلود للشهداء الأبرار، حفـــظ الله فخامتكم لليمن وحفظ اليمن بفخامتكم وسدد علی طريق الحق خطاكم ..... وكـل عام وأنتم واليمن وشعبنا اليمنــي العظيــم في عزة ورفعة وسلام وأمان وخير في ظل قيادكم الحكيمة"

                             

اخوكم /

المندس أحمد بن أحمد الميسري

نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية

الذكرى الـ 52 للاستقلال الوطني في الـ 30 من نوفمبر المجيدة 2019م

التعليقات

مجلة الحارس

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر